الاثنين، ديسمبر 22، 2008

السعادة الحقيقية

السعادة الحقيقة

 



 

 

 

تحياتي

 

و صلتني هذه المقالة الجميلة علي الايميل

و أحببت ان أشركم في قرأتها....

 

 

 

نحن نقنع أنفسنا بان حياتنا ستصبح أفضل بعد أن نتزوج  



نستقبل طفلنا الأول،،،،  



أو طفلا أخر بعده،،،  




ومن ثم نصاب بالإحباط لان أطفالنا مازالوا صغاراً،،،،  



ونؤمن بأن الأمور ستكون على ما يرام بمجرد تقدم الأطفال بالسن ،،  




ومن ثم نحبط مرة أخرى لان أطفالنا قد وصلوا فترة المراهقة الآن ،،،  


   



ونبدأ بالاعتقاد بأننا سوف نرتاح فور انتهاء هذه الفترة من حياتهم ،،،  


 



ومن ثم نخبر أنفسنا بأننا سوف نكون في حال أفضل عندما


 نحصل على سيارة جديدة، ورحلة سفر وأخيرا أن نتقاعد.  




الحقيقة أنه لا يوجد وقت للعيش بسعادة أفضل من الآن.  



فان لم يكن الآن ، فمتى إذن؟  




حياتك مملوءة دوما بالتحديات ،،،    



ولذلك فمن الأفضل أن تقرر عيشها بسعادة اكبر


على الرغم من كل التحديات.  



كان دائما يبدو بان الحياة الحقيقية


هي على وشك أن تبدأ.  


ولكن في كل مرة كان هناك محنة يجب تجاوزها ،،،


 عقبة في الطريق يجب عبورها ، عمل يجب انجازه ،،،


 دين يجب دفعه ،،، ووقت يجب صرفه، كي تبدأ الحياة .  



ولكني أخيراً بدأت أفهم بأن هذه


الأمور كانت هي الحياة.  




وجهة النظر هذه ساعدتني أن افهم لاحقا بأنه


لا وجود للطريق نحو السعادة.  



   


السعادة هي بذاتها الطريق.  



ولذلك فاستمتع بكل لحظة.  




لا تنتظر أن تنتهي المدرسة ، كي تعود من المدرسة ،


 أن يخف وزنك قليلا ، أن تزيد وزنك قليلا ،


أن تبدأ عملك الجديد، أن تتزوج ،


 أن تبلغ نهاية دوام الأربعاء ، أو صباح الجمعة ،


 أن تحصل على سيارة جديدة ، على أثاث جديد،


 أن يأتي الربيع او الصيف او الخريف أو الشتاء،


او تحل نهاية الشهر أو شهر الأجازة، أن يتم إذاعة


 أغنيتك على الراديو، أن تموت، أن تولد من جديد.  


   


كي تكون سعيداً :  




السعادة هي رحلة وليست محطة تصلها  



 


 




لا وقت أفضل كي تكون سعيدا أكثر من الآن  


 




عش وتمتع باللحظة الحاضرة  





- القائل مجهول-  





الآن فكر واجب على هذه الأسئلة:  


 


 



1.    ما أسماء الأشخاص الخمسة الأغنى في العالم؟  



 


 2.  ما أسماء ملكات جمال العالم للسنين الخمس الماضية؟  



 


 3.   ما أسماء حملة جائزة نوبل للسنين العشر الماضية؟  



 


4.    ما أسماء حملة اوسكار أفضل ممثل للسنين العشر الماضية؟  

 


 


  




لا تستطيع الإجابة؟ إنها أسئلة صعبة أليس كذلك؟  




لا تخف، لا احد يتذكرهم جميعا.  




التهليل


يموت ويختفي ويضمحل  



الجوائز


يسكنها الغبار  




الفائزون يتم نسيانهم بعد فترة قصيرة  





الآن اجب عن هذه الأسئلة:  




   


1. أعط أسماء ثلاثة أساتذة اثروا عليك في حياتك الدراسية.  




2. أعط أسماء ثلاثة أصدقاء وقفوا معك في وقت شدتك.  




3. فكر في بعض الأشخاص الذين جعلوك تفكر بأنك شخص مميز.  




4. أعط أسماء خمسة أشخاص يعجبك قضاء وقتك معهم


 


  





هذه الأسئلة أسهل من تلك، أليس كذلك؟  





الأشخاص الذين يعنون لك شيئا في الحياة،


لا احد ينعتهم بأنهم الأفضل في العالم،


ولم يفوزوا بالجوائز وليسوا من اغني أغنياء
العالم.  


هؤلاء هم الذين يهتمون لك ، ، ويعتنون بك،، 


 


 


 


 ويتحدون الظروف للوقوف إلى جانبك وقت الحاجة.  




فكر بهذا للحظة  




الحياة قصيرة جدا  




وأنت، إلى  أي مجموعة من


 المجموعتين أعلاه تنتمي؟  


   


دعني أساعدك.  


   




أنت لست من ضمن الأكثر شهرة في العالم،


ولكنك احد الأشخاص الذين تذكرتهم


 عندما رغبت بإرسال هذا الملف لهم.  





في احد المسابقات فى اولمبياد سياتل،


كان هناك تسعة متسابقين معوقون جسديا


 أو عقليا، وقفوا جميعا على خط البداية لسباق مئة متر ركض.


وانطلق مسدس بداية السباق، لم يستطع الكل الركض


ولكن كلهم أحبوا المشاركة فيه.  




وإثناء الركض انزلق احد المشاركين من الذكور،


 وتعرض لشقلبات متتالية قبل أن يبدأ بالبكاء على المضمار.  




فسمعه الثمانية الآخرون وهو يبكي.  




فابطأوا من ركضهم وبدأوا ينظرون إلى الوراء نحوه.  



وتوقفوا عن الركض وعادوا إليه ... عادوا كلهم جميعا إليه.


 





فجلست بجنبه فتاة منغولية، وضمته نحوها


 وسألته: أتشعر الآن بتحسن؟  




فنهض الجميع ومشوا جنبا إلى جنب كلهم إلى خط النهاية معا.  





فقامت الجماهير الموجودة جميعا وهللت وصفقت لهم،


ودام هذا التهليل والتصفيق طويلا....  





الأشخاص الذين شاهدوا هذا، مازالوا يتذكرونه ويقصونه.  




لماذا؟  


 



لأننا جميعنا نعلم في دواخل نفوسنا بان الحياة


 هي أكثر بكثير من مجرد أن نحقق الفوز لأنفسنا.  






الأمر الأكثر أهمية في هذه الحياة هي أن نساعد


 الآخرين على النجاح والفوز، حتى لو كان هذا معناه


 أن نبطئ وننظر إلى الخلف ونغير اتجاه سباقنا نحن.  


إذا أرسلنا هذه الكلمات لآخرين فربما يساعدنا ذلك

على تغيير قلوبنا نحن وقلوب غيرنا.

 





 


 





هناك 27 تعليقًا:

(أم البنين) يقول...

بارك الله فيكم
فعلا مقال جميل لفت نظر لأشخاص حولي ولم أنتبه لهم
بارك الله بك

ست البيت يقول...

جزاك الله خيرا يا ربان
هي دي السعادة
وفعلا دا تعبير عن ما اردت قوله ولم استطع
هو ما حدث معي خلال سنوات عمري انتظر السعادة التي لن تأتي

mohamed ghalia يقول...

أعجبتى جملة أن طريق البحث عن السعادة فى حد ذاته سعادة
بالتوفيق
فى حفظ الله
دعواتك

ماما أمولة يقول...

ما أجملها من رسالة

تركت اثرا في نفسي

جزاك الله كل الخير

ودمت اخا غاليا

تقديري

رئـــــيسـة حزب الأحلام يقول...

جميلة جدا المقالة
بس عارف بحثنا عن السعادة دة بجد مدوخنا وممكن نفتكر السعادة او نعلقها بأشياء معينة وفى الاخر نجد ان االسعادة مش متعلقة بحاجة وانها ممكن تكون داخلنا واحنا مش عارفين بس نحسها ربنا يسعدنا جميعا

Desert cat يقول...

اى وقت يمر يحقق فيه الانسان حلم ويصنع فيه ما يفيد ويفعل ما يجعله سعيداً حتى لو مج من النسكافيه يحتضنه بين يديه يستمد منه الدفا وقت اشتداد البروده كما اشعر الان مع استمتاعى بهذا الاحساس الشيق يجعل الانسان سعيداً وتزادا السعادة والتفاؤل مع هطول ذرات المطر يارب بقى ينزل مطر دلوقتى علشان اكون اسعد من السعادة نفسها
:)
مودتى واحترامى لحضرتك

موناليزا يقول...

:)يكفى اقوللك ان هذا البوست جعلنى ابتسم حقا
فقد كانت هذه الفكرة تشغل بالى منذ فترة وكتبتها ولكنى لم انشرها بعد
وفعلا ايه فايدة انى ابقى سعيد واللى حواليا لا
اكيد سعادة الفرد تنبع من سعادة من حوله

نهر الحب يقول...

ماشاء الله عليك
دائما تاتى بالمفيد
عارف اعتقد ان الحياة هى رحلة عمل دائما وتنقل من هدف لاخر وما علينا الا الرضا لانه الامولد الثانى بعد الايمان بالله بالشعور بالسعادة وما علينا الا الابتسام حتى ونحن نبكى لتنمكن من اكمال ما علينا انا مهم طلما ان هناك من حولى من يأبهون لامرى
جزاك الله خيرا اخى
موضوع فعلا جيد جدا

salwa يقول...

السلام عليكم الاخ الربان
عبثا نحاول البحث عن السعادة خارج انفسنا,يجب دوما ان نسعى لتحقيقها من خلال ذاتنا و بما يرضي الله
سلام

mohra يقول...

جميله جدا و بالذات الجزء الخاص بالبشر الذين اثروا فى حياتك
تحياتى

المستنصر بالله يقول...

مقاله جميله جدا
فعلا حتى نشعر بالسعادة يجب ان يكون من حولنا سعيد وعلشان يكون سعيد لازم نساعده ونقف معه عند حاجاته لنا
مقاله معانيها فعلا عميقه وياليتنا نفهمها وونعمل بها

تحياتى لحضرتك

kochia يقول...

لا وجود للطريق نحو السعادة
السعادة هي بذاتها الطريق

من اجمل الكلمات التي سمعتها عن السعادة
واكثرها واقعية وقابلية للتحقيق

واثرت فيا جداا حكاية المعوقون الذين تسابقوا

موضوع جميل اوي اخي
بوركت علي النقل

تحياتي

منى يقول...

امتعنى المقال بشده
وساحتفظ به

السعاده الحقيقه ان تحاول ان تكون سعيد وان يكون حولك من يريدون لك ذلك
جزاك الله كل الخير اخى
تحياتى

الربان يقول...

أم البنين

تحياتي يا دكتورة

احيانا كثيرة نحتاج الي برهة مع انفسنا
و نتذكر من حولنا...و بالتأكيد سنجد
هناك من يساهم في اسعادنا.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

ست البيت

تحياتي ...

عوضك الله خيرا عن سنوات الانتظار و رزقك
السعادة الدائمة ان شاء الله.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

Mohamed Ghalia

تحياتي اخي العزيز

الانسان بطبعه ملول اي يمل بسرعة حتي ان
كانت حياته كلها سعادة....و سيظل يبحث عن السعادة...


تحياتي و تقديري

الربان يقول...

ماما آموله

تحياتي اختي الفاضلة...

أشكرك علي مجاملتك الرقيقة و جعلك الله
سببا لاسعاد كل من حولك....


تحياتي و تقديري

الربان يقول...

رئيسة حزب الاحلام

تحياتي أختي الفاضلة

نعم بحثنا عن السعادة مدوخنا ...و دائما نرنو بالبصر الي الخارج و لا نتوقف لننظر ما حبانا الله اياه داخل
كل منا...و بالتأكيد سيجد السعادة بداخله....

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

Desert Cat

تحياتي اختي الفاضلة...

فعلا السعادة شيء نسبي يختلف باختلاف الانسان و الزمان و المكان....

و ما ألذ مج النسكافيه في ايام البرد
و لكنني افضل عليه الان كوب من حمص الشام....:)

تحياتي و تقديري ...و ان شاء الله مبروك
عليك الامطار...ربنا يجعلها امطار خير.

الربان يقول...

موناليزا

تحياتي أختي الفاضلة

الحمد لله انني انتزعت ابتسامة من حضرتك
:)

ربنا يسعد كل أيامك ان شاء الله....

و في انتظار ما ستكتبين حول الموضوع لانك بالتأكيد هتضيفي عليه الكثير.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

نهر الحب

تحياتي أختي الفاضلة

نعم ، كما قلتي انت ، الرضي جزء من السعادة ، بعد الايمان بالله تعالي.

و ستظل رحلة البحث عن السعادة سعادة
و ستظل الدموع في اعيننا احيانا لتذكرنا بطعم السعادة...


تحياتي و تقديري

الربان يقول...

Salwa

تحياتي اختي الفاضلة

نعم ، كما قلتي انت ، نبحث عنها داخل انفسنا و بما يرضي الله....لان رضي الله
عن العبد اكبر و ألذ سعادة يمكن ان يعيشها الانسان في حال رضي الله عليه.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

Mohra

تحياتي يادكتورة

فعلا هناك من أثر ايجابيا في حياتنا و ايضا من أثر سلبا....
المهم ان نتذكر هؤلاء الذين اضافوا الايجابيات الي حياتنا...و الا نحاول ان نضيف نحن الي حياة الاخرين تجارب سلبية
تؤثر في حياتهم.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

المستنصر بالله

تحياتي اخي الفاضل

ما فائدة ان اشعر انا بالسعادة و من حولي لا يشعرون حتي بها....السعادة الحقيقية هي المشاركة.

حتي في حالة الاحزان ...لو وجدنا من يشاطرنا و يواسينا سنشعر بسعادة داخلية متمثلة في الرضي النفسي.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

مني

تحياتي اختي الفاضلة

لو أسعدنا من حولنا....فسيذلون الغالي و النفيس لاسعادنا...و ستكون
السعادة متبادلة و مشتركة...


تحياتي و تقديري

الربان يقول...

Kochia

تحياتي أختي الفاضلة

أنا أيضا تأثرت بحكاية المعاقين...يمكن
لانهم ادركوا حاجة كل منهم للاخر...فكان الصدق و الحنان عنوانا لهذه اللفتة و اللمسة الطيبة...

القصة في رأيي لها مغزي...و هو ان كل منا ينتقص لشيء معين موجود لدي الاخرين
و انه بالتألف و المحبة نستطيع ان نبني سعادتنا...و ليس بالتنافس و التناحر.

تحياتي و تقديري لحضرتكز

سلوى يقول...

ربنا يكرمك :)

كلمات جميله تستحق أن تنقل وتقرأ مرااااات

فعلا ليس المهم أن تكون الأول المهم أن تؤثر فيمن حولك

ربنا يسعدك دوما أخي