الأحد، أكتوبر 21، 2007

تحياتي

يوجد جدل بين المتخصصين حول بيع بنك القاهرة و جدوي هذا البيع....و ان جاز لي ان اقترح فأنني أقترح الأتي :

بيع حوالي 51 % من الاسهم الي مستثمر أجنبي رئيسي ...

النسبة الباقية و مقداراها 49 % من عدد الاسهم....تقوم الحكومة بتوزيعها علي موظفي الحكومة...عمال القطاع العام و الخاص و المعاشات و الضمان الاجتماعي ...و بذلك يكون لهم دخل ثابت إضافة الي دخلهم الشهري الضعيف.

و يمكن بذلك رفع مستوي المعيشة للاغلبية العظمي لافراد الشعب و مرة بعد أخري من تخصيص الاسهم لمحدودي الدخل و ارتفاع مستوي الدخل يمكن للحكومةان تتحرر من الدعم و مستلزماته و الذي يصل غالبا الي غير مستحقيه بل يذهب الي بعض الفئات المستغلة و المحتكرة.

بالطبع لابد من وجود ضوابط لهذا التوزيع للاسهم...بحيث لا يمكن بحال من الاحوال بيعها ...و لكن يمكن توريثها ان كان الورثة مستحقون لذلك. و وضع ظوابط و شروط أخري بحيث نضمن الا تباع هذه الاسهم الي فئات أخري غير مستحقة.

اما المستثمر الاجنبي فسكون له حق الادارة لانه يملك 51% من عدد الاسهم و بذلك يمكن ان يطور العمل الاداري و المصرفي الذي تسعي اليه الدولة.

أنتظر مساهماتكم لان بالتأكيد سيكون لديكم وجهات نظر قد تتوافق ...و تدعم هذا الاقتراح...او قد تختلف معه...فأهلا بكم جميعا و مرحبا بكل الاراء.

تحياتي

هناك تعليقان (2):

loumi يقول...

تفتكر
إن أي إقتراحات
حتفيد؟؟؟

ما كانتش المصانع والبنوك اللي قبل كده إتباعت الحكومه بتبيع البلد حته حته والمصيبه إنها مش بس بتبيعها برخص التراب
دى بتبيعها لجهات أخنبيه لا ]همها غير الكسب وخلاص
ده غير الحديث عن إخوانا البعده هم اللي بيشتروا
ومش عارفه حنوصل لفيييييييييين

تحياتي

الربان يقول...

Loumi

ياريت ننتبه و نغير مسألة الدعم الذي ينهب و لا يذهب الي مستحقيه...ياريت نبدأ نزيد دخل الفئات محدودة الدخل من خلال تخصيص اسهم الشركات الناجحة كالاسمنت و الادوية و الاتصالات...

أعتقد اننا بهذا نقدر نتخلص من الدعم و مشاكلة...و أيضا ننشط البورصة المصرية ...

تحياتي و تقديري