الأربعاء، يناير 23، 2008

تحياتي

اليوم أعود الي مصر المحروسة...أعود الي قاهرة المعز في إجازة قصيرة لمدة 10 أيام ....بعد حوالي 50 يوما بعيدا عنها....يلفني شوق و حنين الي مصر الحبيبة ، و كانت النية ان استودعكم الله سائلا منكم الدعاء، لكن

ما حدث بالأمس في رفح المصرية دفعني لكتابة هذا البوست .

اولا جميعنا كبشر و اخوة في الانسانية ...كافة الاديان السماوية ...و كافة الاعراق و الاجناس البشرية...متفقون علي أن ما يحدث في غزه هو جريمة بشعه بكل المقاييس و القوانين و الاعراف الدولية....يستثني من البشر

و البشرية قادة اسرائيل و الولايات المتحدة الأمريكية....

و لكن ، ما حدث أمس في رفح من اقتحام الفلسطينيات من حركة حماس بوابة الحدود المصرية امر مؤسف ، و اعتقد انه لا بد الا يمر مرور الكرام ، لانها المرة الثانية تقريبا التي يتم فيها هذا....و هذا الاقتحام و الغوغائية

و العبثية التي تحدث تضر بالأمن القومي المصري ضررا بليغا..... هي ببساطة شديدة لا مبالاة بالسيادة المصرية علي أرضها ، هي باختصار يمكن ان تكون مبعث خطر داهم يضر بالامن المصري .

نتعاطف و نود ان نقطع من أقواتنا و أقوات اولادنا ، دعما لاهل غزه الاحرار و الشرفاء الذين لا ذنب لهم و لاناقة ولا جمل لهم في هذا الحصار الجائر الظالم ، لكن علي حماس و أتباعها و أشياعها ان يعلموا ان ما يحدث

من كوادرهم و من منتسيبيهم تجاه شقيقتهم مصر يمثل إخلالا بأمنها و اعتداءً سافرا علي سيادتها و أراضيها ، و أن هذا يستنفذ من رصيد حركة حماس لدي الشعب المصري و يجعل قادتهم و مسؤليهم تحت تصنيف غير المسؤولين

او ضعاف البصر و البصيرة.

علي الاخوة الفلسطنيين أن يعلموا و يتيقنوا ان الشعب المصري علي استعداد لبذل الغالي و الرخيص في سبيل نصرة قضيتهم العادلة و ان يعلموا أنهم ليسوا بمفردهم بل مصر كلها ....لا بل كل الشعب العربي و كثير من غير العرب

تتمني مخلصة ان تفعل و تقدم شيء للاخوة و الاشقاء الفلسطنيين.....

و لكن علي الفلسطنيين أنفسهم مساعدة أنفسهم أولا.....يجب عليهم التجمع خلف قيادة و احده...هدفها واحد وواضح....الا و هو الشعب الفلسطيني بأكمله....و ليس الصراعات علي المناصب و الوزارات و الهيمنه مهما كان

الثمن ، الثمن هو فادح بكل المقاييس ، و الذي يدفعه هو جماهير الشعب الفلسطيني المطحون ، و الذي لا ناقة و لا جمل له في الصراع القائم للهيمنه و السيطرة بين فصائل مسلحة تستبيح الدم الفلسطيني .

مرة أخري اكرر ان المصريين جميعهم بقلوبهم و اموالهم و انفسهم دعم للشعب الفلسطيني الشقيق و العزيز..... و لكن نرجو ان ينتبه بعض قادتهم المحرضين علي الانتهاكات للحدود انهم يضرون و يمسون بالامن القومي المصري.

تحياتي و دمتم بألف خير....و اراكم علي خير أن شاء الله و أسألكم الدعاء.

هناك 14 تعليقًا:

appy يقول...

هو انا مع حضرتك ان التدافع ده والاقتحام العشوائى بيضر بالامن المصرى لان عارفه ان فيه بعض الفلسطنين على فكرة بيكهوا مصر والمصريين جدا وبيتصرفوا بعشوائيه متناهيه بس فى نفس الوقت انا بشفق على الناس التانيه اللى ملهومش ذنب فى الصراعات بتاعت حماس وفتح واسرائيل ربنا معاهم جميعا ودى بجد مش هتيجى غير من عند الله سبحانه وتعالى
ونفسى اعرف مين اصلا وجهم الى مصر ليه مش بيكسروا لجوه داخل فلسطين ليه مش بيوجهوا قوتهم للتانين ليه ناحيه مصر

مروة الزارع يقول...

انا مع ابى

نفسى اعرف لية

shayma يقول...

مش عارفه بس انا معاك ان تصرفهم غلط وخطير
انما ايه الى دفعهم للتصرف ده..يمكن الامبالاه الى الشعوب العربيه فيها خليتهم هما كمان يتعاملو بلامبالاه معانا

بس فى نفس الوقت الله يكون فى عونهم وينصرهم
سلامى

عصفور المدينة يقول...

ياليتنا نضع أنفسنا مكانهم قبل أن نتحدث عن صنم الأمن القومي المصري

عالمى ازرق يقول...

لم اندهش لما فعل الفلسطينين و الذى اجده الامر المنطقى الوحيد فيما يحدث

فليس من المنطقى ان نتركهم فريسه للاسرائيلين .. الا نرسل لهم وقود , اغذيه , ادويه
ليس من المنطقى ان نكون بمنأى عن ما يحدث بغزه
ان نحيا وكأنهم فى مجره اخرى وليس هم جزء منا
اتخيل ما يحدث بغزه انه يحدث داخل بورسعيد او السويس ..
لنا أهل بغزه لا يجدون الدواء والطعام والماء وابسط اساسيات الحياه
لن تفتح مصر معبر رفح الا بهذا الشكل الذى حدث حتى لا نكون امام موقف سيء امام العالم ( رغم انى لا اجد ماهو اسوأ )ذلك ان كانت الحكومه المصريه لا ترغب بدخولهم كانت فعلت معهم مثلما تفعل مع المصريين

وبالنسبه لتساؤل آبي ربما لانهم ينتظروا دور آخر من مصر كالغريق الذى يستغيث

اللهم فرج كربهم

ترجع بالسلامه بأذن الله

walaa يقول...

اخى الفاضل
ماذا عمل الامن القومى من اجل فليسطين
وهو يستنجد بيه الفلسطنين وقالنا لاذنب للامن القومى الانه مكلف من قبل القياده
لماذا لا يتحرك الامن القومى من اجل فليسطين مش معنا ذلك الاانا مع احقتحام الفلسطنين للمعبر
ثم انهم معملوش حاجه غلط دول ناس فى مجذره ومجاعه ومحاصرون من كل ناحيه وتستنجد باخواناها فلا من ان مجيب فماذا تفعل والكل واقف يتفرج عليها ونقول حسبنا الله ونعم الوكيييل
ثانيا حماس لاتلعب سياسه ولا حاجه دول ناس عايزين يشوفوا بلدهم احسن حاجه واسالوا فلسطين وهى تقول الحقيقه
على الاقل يا اخى ما بعوش بلدهم للا سرائيل زى عباس فى انا بوليس وغيرها من الجرائم هاتلى فعل واحد وحش عملوه فى حق فلسطين
اسفه للاطاله
ولاء

haneen يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اول زياره لى فى مدونتك الجميله المليئه بالافكار الجديده والشيقه والممتعه وخصوصاً موضوعك الاخير دا بيوضح وجهة نظر معينه وانا اؤيد اعتراضك على الافعال اللى عملوها اهل رفح وبدين الحاجه الغبيه اللى عملها احد المصرين تقريبا ورفع علم فلسطين على احد السنترات فى رفح حاجه يعنى تدل على العبط بجد يعنى احنا ناقصين طيب ما يروح يرفع العلم دا فى فلسطين ولا دايما مصر كده متهاونه فى حقها وكمان دول قشطوا البلد كلها العريش ورفح اهلها ما عندهومشى حاجه فضلت ليهم ياكلوها بقى دا اسمه كلام لا بجد يجب علينا وعلى النظام المصرى انه ينسق العمليه دى وياخد وقفه جديه حيال المهازل اللى حصلت وبتحصل دى هو صحيح عمل شىء يشكر عليه واحنا برضه اللى حنتحمل تبعاته بس لازم ناخد موقف من اللى بيحصل دا والا سنلاقى ما لا يحمد عقباه


خالص تحياتى

الربان يقول...

Appy
تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك.

كما ذكرتي حضرتك ، لا يوجد مصري لا يتعاطف مع إخوانه الفلسطينين ، و الكل
يسارع الي عمل ما يستطيع للتخفيف عنهم.

لكن الاقتحام و التفجير و النسف يعني ، في رأيي ، مؤشرات عدائية و نوايا خبيثة مبيته و مخطط لها.
الاقتحام لم يكن عشوائيا...و التفجيرات
المصحوبة بالتهليل و التكبير تعني انهم فتحوا فتحا مبينا.

تحياتي و خالص تقديري.

الربان يقول...

مروة الزراع

تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك.

إجابتي علي سؤالك....،ببساطة شديدة، لان :

* هم يعتقدون ان مصر هي الحلقة الأضعف.
* هم يحاولون بناء دولة مستقلة في غزه و جزء من سيناء، لان القطاع( غزه)هم يرونه ضاق عليهم.
* الشرق الاوسط الجديد...هل سمعت عنه؟
إنه مشروع أمريكي و بدعم اسرائيلي
سيتم بموجبه إعادة تخطيط الشرق الاوسط جغرافيا...لانهم يرون في ذلك امنا لهم..و ضمانا لمصالحهم.


تحياتي و خالص تقديري

الربان يقول...

Shayma

تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك.

الاخوة الفلسطينيون من أغني الشعوب العربية... و لم لا يعلم فان هناك نسبة
من الراتب الشهري تستقطع من الاخوة الفلسطينيين العاملين بدول الخليج العربية...و يتم تحويل هذه النسبة الشهرية الي السلطة الفلسطينية.

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

عصفور الجنه

تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك.

قبل أن أكتب البوست وضعت نفسي مكان الاخوة الفلسطينيين.

لو كنت اشعر بالجوع...لطرقت باب جاري
اسأله المساعدة....لو كنت بحاجه الي الدواء و ليس معي ثمنه سأسأل أهل الخير
لكني بالتأكيد لن أحضر لودر ولا متفجرات لاقتحم منزل جاري...او أقتحم الصيدليه...
حتي لو سولت لي نفسي بسرقة بعض طعام جاري...فلن أهلل و أكبر وأنا اقتحم منزل جاري...

الامن القومي ليس بصنم يا أخي العزيز
لقد استشهد مئات الالاف من الشعب المصري
من أجل أسترداد سيناء...و ان كان الاخوة الفلسطينيين اقتحموها عنوة...و رفع البعض العلم الفلسطيني علي مدينة زويد ...فما معني ذلك...؟

تحياتي و تقديري لشخصك الكريم.

الربان يقول...

عالمي أزرق

تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك.

ليت الامر كان الدواء و الغذاء...ليت الامر كان حاجة الاخوة الفلسطينيين الي ذلك...
لكن الاقتحام و التفجيرات و الجرافات لم يكن هدفه ذلك...الهدف كان واضح: رسالة ممن يحكمون غزة الي الشعب المصري
بأنكم غير امنين في وطنكم...و أنكم الحلقة الاضعف.... وهذا ما يفسر لماذا
هاجموا مصر و لم يتجهوا الي من فرض عليهم الحصار...و قبل الحصار الي من احتل وطنهم.

تحياتي و شكري و تقديري.

الربان يقول...

Walaa

تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك.

لو جار حضرتك الجائع أقتحم منزلك ومعه سكين و مسدس ، هاتقفي مكتوفة الايدي...

لو اللص حاول في الشارع ان يخطف حقيبة يد حضرتك...هاتقولي يمكن الجوع و الحاجة
هما ما دفعاه الي ذلك؟

فرق كبير ان أسأل حضرتك المساعدة، و أن أخطف حقيبة يدك.

حماس يا أختاه بدأت حركة جهاد ابتغاء
مرضاة الله...و انتهت الي كونها حركة سياسية...لها طموحات سلطوية...قتُلت الفلسطينيين...ووصل الامر الي القاء بعضهم بعضا من أعلي المباني أحياء.

هل تعلمي كم من قيادات فتح فر الي مصر من بطش حماس و كوادرها؟...

هل تعلمي من وراء حركة حماس ؟ إنها ايران عن طريق سوريا....

لقد قالها البطل المحارب الشجاع الجسور
خالد أفندي مشعل ، في تعقيبة علي ما حدث من أحداث، قال:

كان لا بد من حركة دراماتيكية

بالله عليكي... الم ينفطر قلبك حزنا علي
ابناء الشرطة المصرية الذين اصيبوا بنيران الفلسطينيين ، افراد الشرطة حالات بعضهم خطيرة...ما ذنبهم؟

اتعاطف مع الفلسطينيين نعم.... لكن لا اتعاطف مع فكرهم الاحمق الاخرق...و لا مع
أجندة بعضهم.

تحياتي و شكري و تقديري

الربان يقول...

Haneen

تحياتي و أشكرك علي تشريفك ومساهمتك , و علي مجاملتك الرقيقة.


و انا معك أن تعاطفنا مع إخواننا الفلسطينيين لا يجب أن يلهينا عن أمننا القومي.

و الايام بتثبت ان كل شيء كان مخططا له
و ليس مجرد ثورة أخوة جياع او أخوة في كرب.

و أقول للاخوة و الزملاء ممن التمسوا العذر للاخوة الفلسطينيين....لو ان ابنك من صلبك فتح دولابك و أخذ منه
البرفيوم او زجاجة عطرك و استخدمه في غيابك....أكنت تسكت عن فعلته...

تحياتي و تقديري...