الأحد، مارس 29، 2009

كلمة حق

 

تحديث

 

 هذا ما نشرته بعض الصحف بعد اغارة الطائرات

الاسرائيلية علي قافلة "يقال " انها كانت تحمل

اسلحة الي حماس في قطاع غزة قادمة من ايران

ابان الحرب علي غزة.....و الغارة كانت علي شمال

السودان قبل الحدود المصرية السودانية...

 

1- نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مسؤولين أميركيين

ان طائرات إسرائيلية أغارت على القافلة في إطار

 مساعيها لوقف تدفق الأسلحة إلى غزة خلال الحرب

الأخيرة التي شنتها على القطاع .

 

 2 - قالت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية،

في عددها الصادر اليوم، أن وبالرغم من ترجيح المسؤولين

 السودانيين لاحتمالية وقوع هجومين في منتصف يناير

ومطلع شهر فبراير، إلا أن هناك تقارير متناقضة

بخصوص هذا الأمر. فقد قال مسؤول غربي تعقيبا

 على تلك الهجمات أن إسرائيل ضربت السودان مرتين على

الأقل في الفترة ما بين نهاية يناير ومطلع فبراير لقطع

 شبكات التهريب إلى غزة.

 

3- سلطت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية المزيد من

 الأضواء على أسرار الغارة “الإسرائيلية” التي استهدفت

 ما قيل إنها شحنة أسلحة كانت متوجهة لغزة، ففي

عددها، أمس، قالت إن “إسرائيل” استخدمت طائرات من

 دون طيار من طراز “هرمس 450” في مهاجمة قافلتين

 إيرانيتين في صحراء السودان كانتا محملتين بصواريخ

من طراز “فجر 3” لتهريبها إلى القطاع، كما كشفت

 أن مدى هذه الصواريخ في حال إطلاقها كان سيصل إلى

 “تل أبيب” والمفاعل النووي في ديمونا، وذكرت أنه جرى

 التحكم بوساطة الأقمار الصناعية بالطائرات التي نفذت الهجوم.

 

4-

وقالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية إن الشاحنات


 التي تم تدميرها كانت تنقل أسلحة إلى قطاع غزة.


 وأغار الطيران الإسرائيلي عليها بموجب اتفاق بين


إسرائيل والولايات المتحدة لإيقاف تهريب الأسلحة


إلى مقاتلي حركة المقاومة الإسلامية (حماس).


وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي المستقيل ايهود أولمرت


 هذه المعلومات بطريقة غير مباشرة قائلا إن إسرائيل


 تجري عمليات في الخارج أيضا.


ورجح الخبير العسكري الإسرائيلي كوبيل شوماخ في


 تصريحات لصحيفة "فريميا نوفوستيه" الروسية أن تكون


 الغارة التي استهدفت قافلة شاحنات في السودان عملية


 إسرائيلية أمريكية مشتركة، قائلا إنه لا يمكن إخفاء غارة


كهذه عن أمريكا وباقي العالم، إلا أن الولايات المتحدة


تكتمت على هذه المعلومات خلال شهرين لأنه ليس من


 مصلحتها كشف تورطها في هذه الغارة.


 


("فريميا نوفوستيه" 27/3/2009 - وكالة نوفوستي)


 

ما أردت أن اقوله انه لو تم السماح للشاحنات بالدخول

من معبر رفح المصري الي قطاع غزة خلال فترة الحرب

عليها لكان تم تدميرها علي الاراضي المصرية قبل دخولها

بواسطة امريكا او بواسطة اسرائيل ...المهم انها كانت ستدمر

و تضع مصر في موقف غاية في الحرج قد يجرها الي حرب

و هذا ما تلافاه رئيس مصر...رغم الضغوط و الاتهامات من الداخل

و الخارج.

 

الاثنين 30 مارس 2009


 

 

ــــــــــــــــــــ
تحياتي

 

بعد ان اعلن المسؤلون في السودان عن الغارتين

بالطائرات علي شمال السودان أثناء الحرب علي

غزة.....اعتقد انه لابد لنا ان نقف مع انفسنا و نقدر

للرئيس مبارك انه جنب مصر   محاولة بعض الاخوة

لاقحام مصر في الحرب.... و نقول كلمة حق لصالح

هذا الرجل ...حتي لو كره الكارهون.

 

لو استجاب الرئيس لمطالبهم  و اصرارهم علي فتح

معبر رفح لمرور الشاحنات دون تنسيق مع الجانب

الاسرائيلي ماذا كان سيحدث ؟

 

كان الطيران الاسرائيلي سيضرب الشاحنات قبل

محاولة دخولها الي المنفذ الحدودي.....

و كان ذلك سيجر مصر الي الدفاع عن ارضها و سيادتها

و وحده الله يعلم كيف كانت ستنتهي هذه الحرب ...

 

هذه كلمة حق لهذا الرجل الذي تحمل الكثير خلال

هذه الاوقات العصيبة حتي ينأ بمصر عن دخول حرب

في الزمان و المكان غير المناسبين و فرضها علي

مصر فرضا بعض الاشخاص سواء من داخل اسرائيل

او من الاخوة في غزة.

 

تحياتي و تقديري

هناك 29 تعليقًا:

Appy يقول...

صباح الخير يا استاذنا
بس ليه سؤال ايه دخل اللى عملته السودان فى ان مصر مدخلتش حرب
ثم محدش قال ان مصر تحارب ثم اصلا احنا عارفين ان مش فى ايدينا سياده تخلينا نفتح المعبر اللى محدش واخد باله انهم لما بيحلفوا ان المعبر مفتوح فهو بالفعل مفتوح بس الجانب الاسرائيلى قافله وده كان المطلوب من مصر تتفاوض مع الجانب التانى
انما كنا بنسكت وعادى يعنى

ثم اخوه مين اللى قالوا نحارب هما قالوا اضغطوا على الحكومه تتفاوض فى فتح المعبر بس مش اكتر
برضه معلش ايه علاقه السودان بالموضوع بجد والله مش فاهمه خالص

مجداوية يقول...

السلام عليكم

طيب إسمح لي أنا كمان حاقول كلمة حق

احنا بقالنا 30 سنة محربناش والقضية لم تحل ومقدساتنا محتلة ولم تعد الحرب والجهاد في سبيل الله والحق هدف لينا بقينا بنتحاشى أى مواجهه بحجة معاهدة كامب ديفيد وأصبح همنا الوحيد حدودنا وبس واستكفينا شرف وشهداء وكل حاجة بنحلها بالمفاوضات والنتيجة أن فلسطين بتتاكل حتة حتة بل وبنقنع الفلسطينيين يسلموا ويرضوا بالواقع وبالقليل وأصبحت اسرائيل من كيان صهيوني محتل الى دولة صديقة بنحمي حدودها وبنقف معاها ضد أخواتنا

احنا بقالنا 30 سنة مش بنفكر الا فى كروشنا وأكلنا وشربنا وعيالنا وأخدنا على البطرخة وطرقعة الصوابع !!
30 سنة ضاعت فيها المروءة والنخوة وشبابنا ضاع لأنه اصبح من غير هدف ومستقبلنا أناني وعلمناهم الأنانية وطظ في أى حد وياريت ال 30 سنة كانت رخاء على الشعب الا أن الحال مش محتاج كلام وال 40% من الشعب تحت خط الفقر ده غير سوء الادارات والوزارات والفساد اللي عمر مصر ما وصلت له حتى في ايام فساد الملك اللي فلقونا بيها

اذا كانت ال 30 سنة تمنها أن بقى عندنا في السوبر ماركت منتجات دول الخليج ومبقوش احسن مننا يبقى احنا بعنا نفسنا رخيص أوي وبعنا شرف الشهداء بالمايونيز والمكرونة الايطالي والنيس كافيه الأمريكاني والزبدة الهولندي !!!

فأى هوان وأى عيشة كريمة هذه وأنت لا تستطيع أن تنجد أخ مسلم استجار بك بل أعنت الأعداء عليه

يا أخي الكريم أى كلمة حق تقولها!!! لهذا الرجل الذي كان يوما بطلا من أبطال نصر أكتوبر ثم انحدر به الحال فأصبح بودي جارد لأعداء الله ,,لقد باعنا وباع البلد وباع شرفنا وتاريخنا
وتلوثت يده بسلام مع قاتلي شهدائنا


فأى كلمة حق !!!!!

ولكن هذا رأيك وأنت حر فيه بالطبع


ولا حول ولا قوة إلا بالله

نهر الحب يقول...

لا تعليق

مجداوية يقول...

أرجو ارسال الايميل الخاص بك لأني لم أجد في التعريف أى ايميل لأن هناك كلام هام آخر لا أريد أن أكتبه على الملأ وأيضا لا أحب أن أحتفظ به لنفسي فهل سمحت لي بذلك ؟

Bella يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله

الحقيقة صدمني جدا هذا الرأي الذي يبرر ضرب السودان وفي نفس الوقت يعتبر استمرار غلق المعبر حماية لمصر

لااعرف من اين ابدأ

بداية نحن لانعرف إن كان بالشاحنات اسلحة كما تقول اسرائيل أم كانت مساعدات واسرائيل تتحجج للاعتداء وخلاص

ثم أن مصر لاتمرر الاطعمة ولا المساعدات التي يحتاجها اهل غزة اصلا وتتركها لتفسد ارضاء لاسرائيل وكلنا يعرف ذلك
حتى عندما كانت اسرائيل تقصف رفح كان القصف يطال الجزء المتاخم لغزة ولم تتحرك القيادة الحكيمة ولم تدافع عن سيادتنا على ارضنا لانه ببساطة ليس لنا عليها سيادة ولا يحزنون.

اما الحديث عن توريط مصر في حرب وغيرها من الحجج التي نسمعها دائما فنحن لسنا بحاجة لسماعها لان القيادة الحكيمة ايضا لن تحارب حتى لو دخلت اسرائيل مصر

يعني كل ماحد يتكلم عن فتح المعبر يدور الحديث عن توريط مصر في حروب

ماهذا الكلام؟؟

استمرار غلق مصر لمعبر رفح يعتبر جريمة حرب ضد اهل غزة وتتساوى في ذلك مصر بالصهاينة الذين يقتلون اخوتنا في غزة لان الصهاينة يقتلوهم بالاسلحة ونحن نقتلهم من الجوع والذل

نحن لانحارب من حرب اكتوبر ولم يتحقق الرخاء الذي وعدونا به وحالنا يسير من سيئ لاسوا ودائما ماتبحث حكوماتنا المتعاقبة على شماعة تعلق عليها تقصيرها في حق الشعب بحجة الحروب والصراع مع اسرائيل ودخولنا حروب من اجل العرب وكل هذا محض كذب وافتراء

الحروب التي خضناها كانت كلها لتحرير ارضنا التي فرط فيها رجال عبد الناصر وتركوا الصهاينة يحتلوها

وحجة اننا نخوض حروب من اجل الفلسطينيين كذبة كبيرة خدعونا بها طيلة السنوات الفائتة

ولو كان النظام ذكي لفكر مليون مرة في حماية مصر عن طريق المحافظة على عمقها الاستراتيجي الذي يبدا في البلاد المجاورة لنا

يعني عمقا الاستراتيجي في السودان وكذلك في غزة

وحتى لو تم تهديدي ليبيا فهذا تهديد مباشر لامننا القومي ولايجب ان نسكت حتى نجد انفسنا محاطين بالاعداء من جميع الجهات

ولكن لافائدة من الكلام بعد ان باعت القيادة الرشيدة البلد كلها للاجانب واصبحنا لانتملك اي شيئ ولو طالوا الهواء الذي نتنفسه لباعوه للصهاينة

تحياتي

ماما أمولة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والسودان عملت ايه علشان تتعرض للغارات والتي بسببها استشهد 300 بريء


اخي لن أعلق عما ذكرت

وسأترك الأمر لله فهو الأعلم ببواطن الامور

دمت بخير

شمس النهار يقول...

الحقيقه انا مش بحب اتكلم في السياسه عشان مابحبش اتكلم في اللي مابفهمش فيه وكمان عشان الواحد يتكلم في مشكله لازم يكون عنده تفاصيل المشكله كلها وخباياها وملابستها وليه وعشان ايه وبم ان ماحدش مننا عنده الحقائق كامله والا نعرف حاجه في ي حاجه والا عن حاجه وماحدش عايز يقول لنا حاجه
اعتقد في الحاله دي الصمت اريح

موناليزا يقول...

على فكرة رغم كل مايقال عنه الا انى شايفاه يمنع بكل طاقته دخول احد من ابناء شعبه اى حرب
دى نظرتى البسيطة للموقف لانى ماليش فى السياسة قد كده

زوجة عنيدة يقول...

كرهت السياسيه والصراع على القياده

هذاالصراع سيتمر شأنا ام ابينا
عشان كده

سيب الحال لاصحاب الحال لا الكلام هيخلينا نغير شئ ولا حتى يمشى شئ على مزاجنا

بس الصراحه هو احسن من غيره

david santos يقول...

Happy week!!!!

الربان يقول...

Appy

تحياتي أختي الفاضلة

انا قصدت الغارة الاسرائيلية علي الاراض السودنية قبل الحدود مع مصر حيث
كانت هناك قافلة "يقال " انها قادمة من ايران في طريقها الي غزة.

ايضا لو سمحت مصر بعبور قوافل من معبر رفح دون التنسيق مع الجانب الاخر فأكيد
كانت ستقصف كما قصفت القوافل في السودان. لم تكن اسرائيل لتسمح بدخول شاحنات عن طريق رفح.

حين يطلب حسن نصر الله و قادة ايران الشعب و الجيش بالتدخل...و حين يخرج من بيروت و دمشق من يتهم مصر بالتأمر مع اسرائيل لان مصر اغلقت معبر رفح...الا يعني ان هذه الضغوط لو تمت الاستجابة لها
كانت يمكن ان تؤدي الي تورطنا في حرب؟.

ارجو ان اكون استطعت ان أوصل فكرتي الي الجميع...

و لا يعني تطرقي الي هذا الموضوع انني سعيد..و انني لا اتجرع حزنا علي ما آل اليه حالنا جميعا كمصريين و عرب نتصارع
و نتدافع و يهاجم بعضنا بعضا.

و لا يعني هذا ايضا انني من انصار س او ص من الناس...بل انني متأكد تماما من
ان هناك أخطاء كبيرة حدثت نتيجة تفرد
الحزب الوطني بالحكم و بهذا افسد الوطن
و الحياة السياسية في مصر...
الا انني اشعر بأن هناك كلمة حق يجب ان تقال حين أري ان هناك شيء ايجابي يحدث.


لك مني خالص التحية و التقدير.

الربان يقول...

الحاجة مجداوية

تحياتي

في رأيي ان 30 سنه في عمر الامم و الشعوب لا تعني الكثير...

هل كان ينبغي علينا ان نحارب خلال الـ
30 سنه ؟..
من الذي سيحارب مصر؟ ام العرب؟ ام العرب و مصر....؟

مصر ، في رأيي ، كل ما تستطيعه الان هو الدفاع عن حدودها و أمنها...لا قبل
لنا بحرب شامله و لا قبل للعرب كلهم
مجتمعين علي دخول حرب شاملة...
هذه حقيقة مؤكدة... انظري الي التعليم لدينا و ما آل اليه من تدهور
انظري الي الجامعات المصرية العريقة و خروجها من الجامعات الخمسين علي مستوي العالم ..بينما هناك (7 ) جامعات اسرائيلية ضمن ال (500 ) .

اين مصر و العالم العربي من البحث العلمي ؟...
ارجو من حضرتك والجميع قرأة مقال الاستاذ الدكتور حازم الببلاوي في جريدة الاهرام يوم الاحد الموافق 29/3
و الرابط هنا :

http://www.ahram.org.eg/archive/Index.asp?CurFN=opin3.htm&DID=9901


و استعير جزء منه:

بالنسبة للتقدم العلمي فإن عدد براءات الاختراع العربية المقيدة في الولايات المتحدة بين عامي‏1980‏ ـ‏2000,‏ لايتجاوز‏171‏ للسعودية و‏77‏ لمصر‏,52‏ للكويت‏,30‏ لسوريا في حين انها بلغت بالنسبة لإسرائيل في الفترة نفسها‏7652,‏ وعندما نشرت الصين في عام‏2003,‏ قائمة أحسن خمسمائة جامعة في العالم‏,‏ لم يرد اسم جامعة عربية واحدة ضمن هذه القائمة‏,‏ ولم يرد الكاتب‏,‏ تأكيدا لموضوعيته‏,‏ ان يقتصر علي ذكر السلبيات للعالم العربي‏,‏ فيذكر بمناسبة تأخر وضع المرأة في المنطقة العربية ان هناك تقدما لأوضاع المرأة العربية في كل من تونس والعراق‏.‏


الجهاد لا يعني ان يلقي الشباب بنفسه الي
التهلكة...و أن تدمر مدن كاملة و يباد شعب...
الجهاد اصبح بالعلم..بالاتقان و التجويد لما نقوم به...كل منا في تخصصه
و عمله...حينها نكون قادرين علي الاكتفاء الذاتي من السلع الغذائية..
و انتاج السلاح و الذخيرة التي ما زلنا
كعرب نشتريها من الخارج... و في اي وقت
يمكن لهم قطع او ايقاف البيع لنا...

الجهاد لم يعد شعارات و راية..و لا طبلة
و زمارة...انما بتصيع الدبابة و الطيارة...بتأهيل علمي و فني...

ارجو الا أكون قد اثقلت عليك بالكلام
لكنه و الله كلام يثير شجوني...و يؤرقني
ان اري مصر و العالم العربي في هذا الموقف المتأخر عن الاخرين بعشرات السنين.



لك مني خالص التحية و التقدير....

الربان يقول...

نهر الحب

تحياتي

قرأت كل ما كتبتيه في لا تعليق...و اري
ان أهل بورسعيد و السويس و الاسماعيلية
هم الاقدر علي تقييم تجربة الحرب لما رأوا من أهوال و تهجير....

الا انني اقدر رأيك تماما و احترمه لان
اختلاف الاراء يعني تكاملها...و منها يمكن استخلاص الرأي الصحيح القويم.


تحياتي و تقديري

الربان يقول...

الحاجة مجداوية

تحياتي


الاميل هو :

egymah@yahoo.com



تحياتي و تقديري

الربان يقول...

Bella

تحياتي

أعتذر أختي الفاضلة ان كان هذا الرأي
قد صدمك...الا اننا نحتاج احيانا الي
بعض مثل هذه الصدمات .

بالنسبة للسيادة: اجمع معظم العسكريون
المصريون علي ان :

القوات المصرية الموجودة حاليا في سيناء
كافية، في ظل التطور العسكري و الحربي ، من صواريخ و طائرات و خلافة.
ايضا اجمعوا ان سيناء لم يكن بها ابدا
اكثر من هذه القوات قبل معارك 1956 الي ما بعدها.

فعلا لا نعرف ان كان بالشاحنات اسلحة ام لا...لكن الاقمار الصناعية الاسرائيلية و الامريكية ( و حطي الف
خط تحت الاقمار الصناعية الاسرائيلية) رصدت العملية من وقت خروجها من ايران.

ارجو الا تتسرعي في الحكم و تقولي ان القيادة الحكيمة لن تحارب اسرائيل حتي
لو دخلت اسرائيل مصر...لان هذا يتنافي
مع حقيقة ان هؤلاء قاتلوا العام 1973
لاسترداد سيناء فما بالك بمصر...

لا تظني بي ظن السوء...فأنا منت أتمني
ان تكون مصر الدرع و السيف ليس لكل
عربي او مسلم فقط بل لكل مظلوم وكل
دولة استبيحت سيادتها...لكنني في الوقت ذاته اعرف او أزعم انني أعرف أننا غير
مؤهلين لذلك...لان هذا يتطلب التأهيل
العلمي و حضرتك تدري تماما ما نحن فيه
و ايضا تفشي امراض السرطان و الفشل
الكبدي و الكلوي بين المصريين...ناهيك
عم السكري و الضغط...الخ.

ارجو ان اكون استطعت ايضاح وجهة نظري
واحترم و اقدر وجهة نظر حضرتك لانها اضافة الي الموضوع.


تحياتي و تقديري

الربان يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
الربان يقول...

ماما أموله

تحياتي

السودان ليس لها ذنب...لكن استخدمت اراضيه لعملية التهريب...
و الضحايا الابرياء نحسبهم عند الله من الشهداء...

حضرتك قلتي قولة حق " ان الله هو العالم ببواطن الامور "....
لانه ليس كل ما يعرف يقال....

أشكرك كل الشكر...و تقبلي تحياتي و تقديري

الربان يقول...

شمس النهار

تحياتي

فعلا نحن لدينا قصور اعلامي في توضيح الحقائق...الا انه ايضا ليس كل ما يعرف يقال لانه قد يمس الامن القومي
و من هنا يتردد بعض المسؤلون في الايضاح.

أشكرك علي ايضاحك...و تقبلي خالص شكر و تقديري

الربان يقول...

موناليزا


تحياتي

الحرب لا تبقي ولا تذر...و هناك فرق بين
دخول جماعة في حرب و دخول دولة و امه
بالتأكيد من عاش العام 1967 و عام
1973 يعرف كم عانينا...

لك مني خالص التحية و التقدير

الربان يقول...

زوجه عنيدة

تحياتي

اشعر بأن ما قلت هي " كلمة حق " فوجب
علي ان اقولها...رغم انني ادرك تماما ان
الكثيرين من الاخو و الاخوات لهم رأي أخر
مخالف و مغاير...

تحياتي و تقديري

الربان يقول...

David Santos
تحياتي

You too have a nice week!!!!!!!

leeno يقول...

اسمحلي اختلف معاك و اقلك ان دم الناس اللي راحت مش مياه ملهاش قيمة نستكتر عليهم حقهم بمساندتهم و هم اصحاب حق

طبعا كل واحد بيدور على مصلحته بس متوصلش المصالح لانه نشوف بعض بنموت و بنحترق و لاجل خوفنا من قوة العدة نقفل في وجه اهلنا بواب المساعدة البسيطة

باسلوب التفكير المماثل من انه اطاعة اوامر امريكا و اسرائيل بتنجينا من مخاطر اعظم وصلنا لمرحلة انه لو اسرائيل قررت انها تدخل اي بلد عربي باي حجة هي او امريكا ما حدا بقدر يقلها بخ

و البداية كانت العراق و الاتي اعظم

و اللي مساعدهم انه كلنا اللهم نفسي مع انه جاي الدور على الجميع و الخطر ليس بعيد عن احد هو فقط تاجيل مؤقت

مجداوية يقول...

السلام عليكم

أنا حارد هنا وبعدين أرد هناك لأن كلامك هنا أخف من كلامك هناك

من زرع فينا هذا الخمول والتأخر ؟

من سرق ثروات البلد ؟

من المسئول عن تأخر التعليم والصحة والاقتصاد وووووووووو إلخ إلخ ؟

من الذي يحدد سياسات البلد الداخلية والخارجية ؟

من الذي يحارب الكفاءات بالروتين والمحسوبية ويطفشها بره البلد ؟


من ؟

الشعب المصري لم يصل الى هذا الانحدار في كل المجالات إلا لأنه لا يجد قدوة ولا قضية ولا هدف ولا ضمير ولا محاسبة

من المسئول عنا ؟

نعم لا نستطيع أن نحارب وحدنا لكن هل حدث اتحاد للجيوش العربية لمحاربة عدونا أم لإننا أصبحنا نحارب فكرة الحرب نفسها ونقوض كل اتحاد ويا أخي الكريم أنخاف أمريكا واسرائيل أكبر من خوفنا من الله ؟

هل انتهجنا منهج الله كدولة اسلامية أم انها دولة علمانية في كل تصرفاتها
هل يقف معنا الله ودخلنا القومي من مال حرام ومباح كل أنواع الموبقات

هل كانت المعاهدة مع العدو اعادة اعداد وتأهيل لنا ولقوتنا أم أننا استمرأنا حالة الحنوع والذل
كم عاما أمضاها صلاح الدين لاعداد العدة ؟ متين سنة !!! اذا كنت تقول أن 30 سنة مش كتير

كم عاما أمضاها عمر بن عبد العزيز لكي يعم العدل والرخاء ؟ ألف سنة ؟

يا أخي الكريم
الأمر يحتاج فقط الى إتقاء الله وخشيته
لكن المسئولين عنا فاااااااااااااسدووووووووون

فاسدون

فكيف يستقيم حالنا ولن يستقيم أبدا وهم ولاة أمورنا

مهما فعل الفرد في نفسه فلن يستقيم الحال لأن الفساد استشرى وأصبح الملتزم محاربا والشريف مكلاوها ومضطهدا


نعم في ظل فسادهم فلا استعداد لعدو ولا تقدم ولا رقي
لقد صدق أننا لا نستطيع أن نحارب لكن بسبب فسادهم ولن نستطيع أن نحارب وهم ولاة أمورنا لأن الله لا ينصر القوم الظالمين

أنهم ظالمون
فاسدون

وأصبحوا منهم

السؤال لك في ظل هذا التفوق العسكري للعدو وأعوانه وفي ظل تدهورناهل المنطق يقول أننا سنستطيع أن ننتصر عليهم

بحسابات المنطق وحسابات حكومتنا بالفعل عندما يلج الجمل في سم الخياط

لكن بحسابات المؤمنين بالله وبالثقة والايمان في نصر الله((( للمؤمنين ) ))((يعني حكومتنا والحكومات العربية اللي شبهها خارج الحسبة دي ))فالنصر أكيد لأن اسباب قوتهم قد تصبح بين ليلة وضحاها كأن لم تكن وما ذلك على الله بعزيز وهذا ليس شعارات وأعتقد أنك قارىء للقرآن وتعرف كيف ينصر الله المؤمنين ولكن الشرط ان نكون مؤمنين
أما حالة التخويف والتهويل فهذا من عمل الشيطان واعوانه من شياطين الانس والجن وايضا مذكورة في القرآن

ليست بالقوة وحدها وهو مطلوب اعدادها لأن وما رميت اذ رميت ولكن الله رمى فعون الله لمن يعد العدة ويتأهب ولكن من يعد الآن ؟؟؟؟
هل سمعت عن خطة مستقبلية حتى خمسائتية مش خمسينية للحرب ؟

الحرب ملغاة من خططهم لأنهم ينظرون فقط تحت أرجلهم ويخشون فقط على كراسيهم


الكلام يطول وسأطرحه في ردي هناك

الربان يقول...

Leemo

تحياتي
أهلا و مرحبا بحضرتك...و الاختلاف في الرأي ظاهرة صحية و مطلوبة حتي تتسع مساحة الرؤية لاي موضوع....

من المسؤول عما آلت اليه الامور؟ اقصد اليس الصراع بين فتح و حماس هو ما أدي الي إغلاق العابر كلها...؟

من المسؤول عن اعتقالات بين الجانبين و كل
جنب منهما يريد الاستفراد بالسلطة ؟

في رأيي اننا نأخذ الاعراض و نترك الامراض....مثل ام او اب وجد حرارة ابنه مرتفعة فأعطاه مسكن...و كان يجب عليه ان يزور الطبيب حتي يحدد المرض الذي نتج عنه ارتفاع درجة الحرارة و يصف له العلاج الناجع....

أشكرك كل الشكر...و أحترم رايك و اقدرة...و احترم طريقة عرضك لرايك .

الربان يقول...

الاخت الفاضلة الحاجة مجداوية

تحياتي...

اما و قد ذكرتي ما ذكرتي من مساويء
فأنني اري اننا جميعا كشعب مسؤولين...

المدرس و أستاذ الجامعة لو راعوا الله و ادوا واجبهم كما ينبغي لانصلح حال التعليم.

مثال بسيط جدا : الدكتور فاروق الباز يقول انه نشأ في اسرة بسيطة..
احيانا لم يكن مصروفه يكفيه ليستقل مواصلة بين مسكنه في سرايا القبة و جامعة عين شمس حيث يدرس...بل الاكثر من هذا لم يكن مرتب والده يكفي الشهر...
ومع هذا تفوق...و اصبح عالم مرموق..
لماذا؟
لان في هذا الوقت كان المدرس و استاذ الجامعة كل منهم يؤدي دوره علي الوجه الاكمل......

الان الكل يلهث وراء المال...و قد يكون ذلك حق مشروع و لكن ليس علي حساب مهامه التي قبلها مقابل اجره..
لان من قبل الاجر حسابه الله علي العمل.

اما الرقابة ...فأعتقد ان هذا دور المسؤولين التنفيذيين من وزراء و مدراء.. و من لا يري ان الله معه يسمع و يري...فلن تفيد اي رقابة لدرء اي
فساد....

نحن المفسدون...سواء بالفعل او بالتستر

أذكر حضرتك بشيء حدث معك انت شخصيا حين كنتي تجددين رخصة سيارتك....اتذكرين؟

حجرة مكتب المسؤول عن التراخيص واعجابه
بلون الحجرة و مجارة الاخرين له...لكنك
قلتي له الحقيقة ان اللون غير مناسب...

لو كل منا قال الحقيقة و لم يوارب او
يجامل مسؤول لكان حالنا الان غير الذي نحن فيه.....


يا سيدتي من الظلم كل الظلم ان نلقي
بكل عيوبنا خلال عشرات السنين...علي انسان واحد فقط....بينما معظمنا فاسد
او يواري او يشارك في السكوت.


دمتي بالف خير...لك خالص التحية و التقدير....و اختلافنا في الراي لا يفسد
للود قضية...او هكذا اتمني.

magi يقول...

يمكن ناس كتير تسنكر عدم فتح المعبر ومنع الاطباء او المساعدات بس على قد مكنت وكان الشعب المصرى فى حاله انهيار وعدم تصديق خلال المجزره الا ان قرار عدم فتح المعبر كان قرار صائب 100%

للاسف احنا لا عسكريا ولا اقتصاديا فى قوه امريكا هنا الذكاء الدبلوماسى هو الحل وهو ما يجيده الرئيس مبارك

اختلفت او اتفقت معاه فى سياساته الا انه بالنسبه للسياسه الخارجيه سياسى مخضرم

للاسف نحن نعيش فى عالم احادى القطب والقوى دائما ما يفرض قانونه
وغباء حماس فى التعامل مع الاسرائيلين المتطرفين اللذين لا يرقوا الى مرتبه البشر اصلا هو سبب الدمار اللذى لحق بغزه
مهو ميبقاش عدوى وحش ودموى وعدوانى وانا ضعيف لا اقدر على مواجهته وبعدين اهاجمه بدون اى نوع من الذكاء او الاستراتيجيه

مجداوية يقول...

السلام عليكم

السياسي المخضرم سيقابل بعد عمر طويل وجه رب كريم وسيترك وراءه حكمته إرثا لأولادنا وأحفادنا ,,نحن لا ننظر إلا تحت أرجلنا ,,فكيف نحب أولادنا ونترك لهم هذا الإرث المذل والخانع والمستقبل المظلم واليأس والعجز ونؤجل المواجهات التي حتما ستقع ليواجهوها هم ولم نعد لهم ولم نهيىء لهم ما يساعدهم وما يعينهم


حكمة سيادته إرث أسود سيرثه أولادنا وأحفادنا

ومن وجهة نظرك فساد الشعب يقاسم الحكومة مسئوليتها وهذا كلام رائع فلماذا لا تحاسب الحكومة على فسادها ويحاسب من الشعب من يفسد معها
لأن لا يوجد محاسبة

طلب مراعاة وعودة الضمير لمن لا ضمير لهم كمن يطلب من الشيطان أن يكف عن وسوسته

علاج السرطان لا يتم بالاسبرين ولكن بالاستئصال


اذا دخلت ادارة فاسدة وأدرتها بما يرضى الله وحاسبت المقصر وكافئت المتقن وأقمت العدل فيها سينصلح حالها وحال كل الناس فيهاحتى لو بالمراقبة,,ارساخ مبادىء العدل تعلم الناس وتصلحهم فالعدل أساس الملك

الرأس فاسد فالكل فاسدون إلا من رحم ربي

الأمر ليس مستحيلا ولا بدعة لأنه طبق ولنا في رسول الله اسوة حسنة في مجتمع جاهلي فاسد فجعل منه خير أمة أخرجت للناس

ولن أزيد

لكن تكتم خبر هذا الهجوم البربري على السودان ويدهم التي تطولنا في اى وقت وبأى شكل تجعلك تدرك حجم الإرث الأسود الذي سيرثه أولادنا وأحفادنا


ولك مني هذا المقال هدية رغم تحفظي على كاتبه

ولا تعليق لي بعده

أما عن الاختلاف الذي لا يفسد للود قضية
فالاختلاف أفسد حياتنا وأفسد قضايا هامة وأشياء كثيرة لنا فلو اتفقنا ما كان هذا حالنا

فلا ينطبق هذا المثل في هذا الأمر


لكن لا أقصد أنه أثر على التواصل ولا الاحترام لك

واليك لينك المقال وسلام الله عليك ورحمته وبركاته

http://www.shorouknews.com/column.aspx?id=20346

الربان يقول...

Magi

تحياتي

فعلا نحن نحتاج ان ننمي انفسنا اولا...
التعليم...الصحة...البحث العلمي...
بدون ان يكون لدينا تعليم جيد و نظام
صحي جيد و بحث علمي متميز حتي نستطيع
ان نبني انفسنا بأنفسنا بدلا من الاعتماد علي الغير..ستظل افعالنا محدودة ضمن سياسات عالمية يهمين عليها
القطب الواحد كما تفضلتي.

تحياتي و تقديري لحضرتك

الربان يقول...

الاخت الحاجة مجداوية

اشكرك لسعة صدرك و تقبلك للحوار...

و حتي اختصر الموضوع و نيسر للجميع..

دعونا ندعوا لاولي الامر جميعا ان يوفقهم الله الي ما يحب و يرضي و ان يهيء لهم البطانة الصالحة التي تدلهم علي الخير و تعينهم علي فعله....


اليس هذا أفضل .... و لنا في رسول الله صلي الله عليه و سلم اسوة حسنة...
حين خرج للدعوة خارج مكه...فأوعز السفهاء الي الصبية فأدموا قدمية الشريفة بالحجارة...

وجاء اليه ملك الجبال وقال له:

إن شئت أن أطبق عليهم الأخشبين - أي لفعلت، (والأخشبان هما جبلا مكة)
قال النبي صلى الله عليه وسلم: بل أرجو أن يخرج الله عز وجل من أصلابهم من يعبد الله عز وجل وحده لا يشرك به شيئاً].(متفق عليه)

أسأل الله لي و للجميع ان يوفقنا الي ما يحب و يرضي...و ان ينير بصيرتنا و يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه.


تحياتي و تقديري....